إطلاق منصة الإعلام “واش درنا” بالجزائر

منذ إطلاق المشروع جنريشن وات؟ عربي ونحن جد سعداء بدعم شريكنا الإعلامي الجزائري “واش درنا“. ويسعدنا اليوم أن نقدم لكم هذه المبادرة المتميزة.

“واش درنا” هو منصة شبكية تم إنشاؤها بمبادرة رياض توات. بعد دراسته للصيدلة اكتشف هذا الشاب الجزائري هواية التصوير الفوتوغرافي والفيديو، وأراد أن يخبر عن شباب بلده ، خارج الصور السلبية التي عادة ما يتم نقلها والتي لم يعترف بها بنفسه.  

” أردت أن أقدر الشباب الجزائري الذي ينظر نظرة إيجابية وإبداعية إلى بلدنا “

يأمل فريق واش درنا اليوم التميز كوسيلة إعلام عبر الإنترنت ، للكشف عن الإمكانات الجزائرية ونشرها عبر الشبكة.

يقدم الموقع الإلكتروني والذي تم إطلاقه في منتصف شهر يونيو العديد من الفقرات المصممة على شكل مسلسلات وثائقية مواضيعية ، على وزن “واش” (ماذا). في “واش دارو” يمكننا اكتشاف صور فيديو لشباب “يحركون” الجزائر. يتم تسليط الضوء على مستثمرين شباب وعاملين ومتطوعين في الجمعيات والمبادرات الاجتماعية وفنانين مهتمين بالمحافظة على البيئة ويمكنهم التعبير عن آرائهم ورؤيتهم للمستقبل. كما  هناك فقرة إعلامية “واش سرى” (ما حدث) وهو عبارة عن مجلة ثقافية مع أحدث المعارض والمقابلات في جميع أنحاء البلد. وتسرد فقرة “واش گالو” (ما قالوه) التدخلات الرئيسية لفريق “واش درنا” عبر وسائل الإعلام الأخرى والأحداث الثقافية في البلاد.

مع أكثر من 25 ألف مشترك اليوم على صفحة الفيسبوك ، يبدو أن فلسفة المشروع قد سلبت اهتمام الشباب عبر الإنترنت. نتمنى لهذا المشروع الإعلامي الجديد كل النجاح !

لاكتشاف بعض الحلقات :

واش دارو

بسمة بلبجاوي – بلاستيسال بقسنطينة

واش سرا

اليوم السادس للتصوير الفوتوغرافي في وهران